تصدر الجامعة المصرية اليابانية التصنيف العالمي في الطاقة النظيفة والمياه النظيفة بالترتيب 19 و 21 على التوالي

تصدر الجامعة المصرية اليابانية التصنيف العالمي في الطاقة النظيفة والمياه النظيفة بالترتيب 19 و 21 على التوالي

أخبار الجامعات

في تصنيف التايمز لتأثير الجامعات

رئيس الجامعة المصرية
رئيس الجامعة المصرية اليابانية

أخبار الجامعات.. كشف رئيس الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا (E-JUST)، الدكتور عمرو عدلي، عن إنجازات مهمة للجامعة في تصنيفات عالمية، حيث تمكنت الجامعة من تحقيق تقدم كبير في تصنيف التايمز لتأثير الجامعات في أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة لعام 2024 (THE Impact Rankings).

الجامعة المصرية اليابانية حققت المرتبة 19 عالميًا

و حققت الجامعة المصرية اليابانية المرتبة 19 عالميًا لتحقيق الهدف السابع من أهداف التنمية المستدامة (الطاقة النظيفة)، المرتبة 21 عالميًا لتحقيق الهدف السادس (المياه النظيفة)، والمرتبة 38 عالميًا لتحقيق الهدف الثالث عشر (مواكبة التغيرات المناخية).

كما تم تصنيف الجامعة المصرية اليابانية بين أفضل 101-200 جامعة عالمية لتحقيق الهدف الأول (القضاء على الفقر)، وبين أفضل 301-400 جامعة عالمية للهدف الحادي عشر (المدن والمجتمعات المستدامة)، وبين أفضل 401-600 جامعة عالمية للهدف الثامن (العمل اللائق والنمو الاقتصادي).

وأكد أكد أن هذه الإنجازات تعكس دعمًا قويًا من حكومتي مصر واليابان، ورؤية مجلس أمناء الجامعة، بالإضافة إلى الكفاءات الاستثنائية لأعضاء هيئة التدريس والباحثين، والبنية التحتية المتقدمة ومراكز التميز في الجامعة، بالإضافة إلى دور الطلاب والإداريين والمهندسين في هذا النجاح.

تعتبر الجامعة المصرية اليابانية رائدة في مجال البحث والتطوير في مجال الطاقة النظيفة وحفظ المياه النظيفة. حيث نجحت الجامعة في تحقيق المرتبة 19 عالميا في مجال الطاقة النظيفة والمرتبة 21 دوليا في مجال الحفاظ على المياه النظيفة.

تعمل الجامعة المصرية اليابانية على تطوير تقنيات جديدة لتوليد الطاقة النظيفة والمستدامة، وتوفير حلول فعالة لمشاكل نقص المياه النظيفة في مصر والعالم.

تضم الجامعة فريق علمي متميز يعمل على إجراء بحوث ودراسات متقدمة في مجالات الطاقة النظيفة والمياه النظيفة، ويسعى الفريق للتطوير المستمر والابتكار للمساهمة في حل المشاكل البيئية والاقتصادية.

تعتبر الجامعة المصرية اليابانية مركزا رئيسيا لتبادل الخبرات والمعرفة بين الباحثين والمهندسين في مجال الطاقة النظيفة والمياه النظيفة، وتعزز التعاون الدولي والشراكات الثنائية لتحقيق التنمية المستدامة.

تعتبر هذه الإنجازات العالمية للجامعة المصرية اليابانية دليلا على الجهود الكبيرة التي تبذلها في تطوير البحث العلمي وتقديم الحلول الابتكارية لمشاكل البيئة والاقتصاد.